رباعيات
Fernando Pessoa إسكندر حبش
Free Download [Contemporary Book] ó رباعيات - by Fernando Pessoa إسكندر حبش ¹
Feb 22, 2019 - 00:57 AM By Fernando Pessoa إسكندر حبش

p.o.l 1987 .
  • Title: رباعيات
  • Author: Fernando Pessoa إسكندر حبش
  • ISBN: null
  • Page: 448
  • Format: Paperback

Comments

Sul6an Feb 22, 2019 - 00:57 AM
ثمةَ حقائق تُقالوأخرى لا يقولها أحد .لديَّ شيء أقولهُ لكِلكنني لا أعرف أينَ هو .**الزهرةُ التي لا تُقطَفلا تحيا طويلاً .لا أحدَ ينظر إليكِولا يرغبُ في قطفك .**وشاحُكِ الحرير الغامقموضوعٌ بطريقةٍ هَمِلة ،يتدلى باستخفافٍداخلَ قلبي .**كل يومٍ أفكرُبهذه الحركة المِقدامة :تلتقطينَ [...]
Click to Replay
Lamia Al-Qahtani Feb 22, 2019 - 00:57 AM
أشعار لطيفة بعضها جيد وبعضها لا لكن رقيقة جدا جدا خلفها حب صامت وحزين
Click to Replay
mai ahmd Feb 22, 2019 - 00:57 AM
ديوان يتضمن 325 "رباعية ذات نكهة شعبية" أبيات غارقة في الحب ومنتهى الرومنسية غالبية هذه الرباعيات هي قصائد حب تضم أبياته بعضا من عناصر من الحياة اليومية الشعبية: (كشتبان الخياطة)، لفيفة الصوف، الثوب، أصيص الحبق، القبعة، القرط، التنورة الزرقاء، القميص الأحمر، الدبوس، الشال، ا [...]
Click to Replay
Ahmad Badghaish Feb 22, 2019 - 00:57 AM
325 من الرباعياتلا زلت أعتقد بأن الشعر لا يُترجم, يحتاج إلى جهد خرافي لكي يحتفظ بشيء من الجمال, ولا يكون مجرد نقل كلمات
Click to Replay
Roqaiah Al-Fareed Feb 22, 2019 - 00:57 AM
رباعياتكل اربعة أسطر هي قصيدة كل قصيدة هي أربعة أسطرفرناندو الوردة المارغريتا يرى شقراءه متعددة في الرباعيات صاحبة الأعين الزرق متعجبا كيف خلقها الله بتلك الصورة الذي يحبهايمسك بالتفاصيل متعمقا رغم اختصاره فيها بخيطه يصل لقلبي ولاينقطعوأكاد أجزم أن فرناندو تغويه رائحة ا [...]
Click to Replay
Amal Feb 22, 2019 - 00:57 AM
jehat/Jehaat/ar/Kheyan ترجمة عربية لبعض الرباعيات:)النسخة البرتغالية للحب العذريوعليه لم أقرأ شئ بهذه الرهافة والحساسيةوالرقةرباعيات مدهشة لتفاصيل عابرةبحبك يا بيسوا:)
Click to Replay
Ahmed Al-Hulaily Feb 22, 2019 - 00:57 AM
ديوان رائع يتكوّن من ( 325 ) رباعيّة معظمها في موضوع الحب ، ديوان رائع مليء بالحب و الجمال و الدهشة و أقتبس منه :عندما تقفين إلى النافذةكلّ الّذين في الشارع يقولون : انظروا ٫ إنّها هيكم أنتِ أنيقة مزرعة الورد لا تعطي الوردمتى تأتي الورود إذا ؟العديد منها جميلة ، مندون أن يصلح لها [...]
Click to Replay
Sarah Shahid Feb 22, 2019 - 00:57 AM
إنها الرباعيات التي صنفها بيسوا بمفردها ضمن ما وجد بعد وفاته ضمن حقيبته التي تحتوي معظم مخطوطاته التي لم ينشرهاتتميز هذه الرباعيات بالطابع الرومانسي في معظمها، حيث تشبه في بساطتها الأناشيد القروية.ما الذي يميز هذه الرباعيات؟ببساطة، إنها تكشف لنا عن الوجه الرومانسي لبيسوا [...]
Click to Replay
Shaikha Alkhaldi Feb 22, 2019 - 00:57 AM
ضرورة ترجمة الشعر شعراً وليس حرفياً حتى لا يفقد معناه الحقيقي وجماله.
Click to Replay
Amal 88 Feb 22, 2019 - 00:57 AM
يقول روبرت فروست: " الشعر هو مايضيع في الترجمة " رغم أنني لست من هواة الشعر المترجم لأن جمال الشعر في كلماته ، بلغته الأصلية ، لكن ذلك لايمنع أنني استمتعت بقراءة هذه الرباعيات . كنت فضولية لأتصفح الكتاب فقط ، فإذا بي أنهيه ثم أعيد قراءته أربع ثم خمس ثم ست مرات ، عبثي هذا التكرار [...]
Click to Replay
girl book Feb 22, 2019 - 00:57 AM
وهل أجمل من بيسوا؟ من جنونه وعبثيته وتناقضاته، هذا الشاعر الأساسي في تجربة اوربا والعالم الشعرية رغم بساطة العديد من النصوص ، الا انيي أحببته ، هناك بساطة آسرة تجعلك خفيفاً وسلسا ومنسجماً ، هذا الكتاب ذلك النوع، رغم اني اعتقد ان بيسوا يحتاج الى ترجمة اكثر حميمة
Click to Replay
Rubens Feb 22, 2019 - 00:57 AM
De fato, as quadras estão ao gosto popular, deliciosas de se ler.
Click to Replay
مينا ساهر Feb 22, 2019 - 00:57 AM
رباعيات شديدة الرهافة و الجمال
Click to Replay
عبدالله Feb 22, 2019 - 00:57 AM
بمنتهى. رقته يعود بيسوا كما في قصائد حارس القطيع ليثبت وجىدية الأشياء المحضة ويثقب معناها بشاعرية طاغية .
Click to Replay
Maryam alhussainy Feb 22, 2019 - 00:57 AM
لا رغبة لي إلا في البكاءلا أشتري إلا التعاسة
Click to Replay

Leave a Comment

Name
Email
Your Comment
رباعيات By Fernando Pessoa إسكندر حبش p.o.l 1987 .

Share this article...
  • Free Download [Contemporary Book] ó رباعيات - by Fernando Pessoa إسكندر حبش ¹
    448 Fernando Pessoa إسكندر حبش
  • thumbnail Title: Free Download [Contemporary Book] ó رباعيات - by Fernando Pessoa إسكندر حبش ¹
    Posted by:Fernando Pessoa إسكندر حبش
    Published :2018-07-05T00:57:17+00:00